المنتصر يكتب التاريخ | مجمع نيوز
اخر الاخبار
recent

المنتصر يكتب التاريخ

المنتصر يكتب التاريخ

المنتصر يكتب التاريخ


دائما ما تسالت لماذا اختلفت ردود الأفعال المتلعقه بشأن أبشع جرائم الآباده الجماعيه في التاريخ فاكثر رد مقنع وجدته ان المنتصر هوا من يكتب التاريخ فلو انتصرت ألمانيا لما وجدنا أحدهم يتحدث عن بشاعه الهولوكوست كما يحدث الآن . علي خلاف ما حدث مع السكان الأصليين لأمريكا ( الهنود الحمر ) فبعض من ساهموا في أبشع الجرائم التي ارتكبت ضدهم يعدوا من أبطال التاريخ الأمريكي في الوقت الحالي ؟!


الهولوكوست
إباده جماعيه قتل فيها ما يقارب من 11 مليون شخص من اليهود ومن غير اليهود علي يد النظام النازي بالتاكيد هي واحده من أكبر الإبادات الجماعيه في التاريخ ذات الطابع العنصري .
هناك الكثير من الكتب والمنشورات التي تنكره بناء علي أسباب منطقيه لحد ما سواء التضارب الذي حدث بين أعداد الضحايا وأعداد اليهود الذين قاموا بالهجره أو النمو البشري الذي حدث لما تبقي منهم بعد الحرب وعدم وجود وثائق رسميه تذكر تفاصيل عمليات الهولوكوست وغيرها .
يحي البرلمان الألماني ذكري ضحايا الهولوكوست ويقدم تعويضات لليهود بناء علي اتفاقيه لوكسمبورغ .. هل حدث شئ مماثل للهنود الحمر الذين تعرضوا لإباده علي يد المستعمر الأبيض ؟!

السكان الأصليين (الهنود الحمر)
السكان القدماء لأمريكا قبل وصول كريستوفر كولمبس . في بدايه الأمر ظنوا أنهم آلهه فكانت لديهم معتقدات ان الآلهه ستاتيهم من الشرق فقدموا لهم سبائك الذهب والعديد من الأشياء ففي هذه اللحظه عرف الرجل الأبيض ان تلك الأرض ستشبع مطامعه . فبدأ في احتلال أراضيهم وقتلهم بأبشع الصور الا ان المدهش في ذلك ان هناك ممكن ساهموا في تلك المذابح ويعتبروا من أبطال التاريخ الأمريكي .

أندرو جاكسون الرئيس الامريكي السابع .. عرف بعنفه الشديد اتجاه الهنود الحمر حتي انه كان يمثل بجثثهم . وأشرف بنفسه علي العديد من حفلات التمثيل بهم .أحرق العديد من بيوت الهنود الحمر وقتل الكثير منهم ومن تبقي منهم استخدمهم كعبيد .
أصدر قانونا يلزمهم بالرحيل عن أراضيهم .وبالرغم من وجود اتفاقيات بينهم وبين الحكومه التي تعهدت بحمايتهم الا ان الحكومه الأمريكيه بعد اصدار قانون جاكسون قامت بالغاء تلك الاتفاقيات وسمحت لمستوطنين البيض بسرقه وقتل الهنود الحمر هذا الأمر اجبرهم علي الرحيل .
أطلق علي عمليات التهجير في عهد أندرو جاكسون طريق الدموع التي شملت القبائل الموجوده وكان عددها 5 . حيث خسرت قبيله الشيروكي ربع عددها ممن هاجروا سيرا علي الأقدام بسبب المرض والجوع والارهاق وكان ذلك حال باقي القبائل ايضا .
وبالرغم من كل افعاله المأساويه الا ان صورته وضعت علي ورقه العشرين دولار ويعد أحد رموزهم .

لويس وتزل  يقال ان غنيمته من فرو روؤس الهنود كانت لاتقل عن 40 في المره الواحده التي يخرج فيها لقتلهم . ويعد من أبطال التاريخ الأمريكي .

أحد اخبت الأمور التي حدثت عندما طلب القائد الانجليزي جفري أمهرست من هنري بواكيه أن يجري مفاوضات مع الهنود ثم يقدم لهم بطانيات حامله لمرض الجدري وأمراض اخري محمله من مستشفيات أوروبا وبالفعل قام بذلك وراح ضحايا تلك الامراض الكثير من الهنود .
وبالرغم من ذلك عملوا علي تشويه صوره الهنود الحمر ووصفهم بأنهم متوحشين وأكلي لحوم بشر بالرغم من أنهم لم يفعلوا أي شئ إلا أنهم كانوا شجعان وواجهوا من حاولوا قتلهم وطردهم من أراضيهم فاذا كان هناك من يجب وصفه بالمتوحش وأكل لحوم البشر فهو المستعمر الأبيض الذي نهب أرواحهم وثرواتهم .
مجمع نيوز

مجمع نيوز

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
جاري التحميل