المقاصه تتعادل إيجابياً مع طنطا بثلاثه أهداف لكل فريق | مجمع نيوز
اخر الاخبار
recent

المقاصه تتعادل إيجابياً مع طنطا بثلاثه أهداف لكل فريق

المقاصه تتعادل إيجابياً مع طنطا بثلاثه أهداف لكل فريق

المقاصه تتعادل إيجابياً مع طنطا بثلاثه أهداف لكل فريق

نجح نادي طنطا بقياده الكابتن خالد عيد في الشوط الاول من المباراه في خطف ثلاثه أهداف غاليه ..
حيث  بدايه الشوط الأول تمكن اللاعب جوزيف بيساه من إحراز الهدف الأول في الثانيه 54  وهذا هو الهدف الأسرع في مسابقه الدوري الممتاز لهذا الموسم حتي الآن ..
واستمر نادي طنطا في المحاوله لإحراز هدف آخر ليريح اللاعبين ويمكنهم من الفوز حتي تمكن نادي طنطا في الدقيقه ال18 بإحراز الهدف الثاني بقدم اللاعب جوزيف بيساه صاحب الهدف الأول..
وهذا الهدف قد أربك لاعيبه مصر للمقاصه حيث انهم لم يتمكنوا من إحراز اي من الأهداف في الشوط الأول ...
وجعل لاعيبه طنطا تمتلك الثقه الزائده بأنهم قادرون علي إحراز المزيد من الأهداف وبالفعل تمكن نادي طنطا بإحراز الهدف الثاث الرائع بقدم اللاعب مصطفي محمد الذي كان يقود هجوم طنطا في الدقيقه ال28 ...
واستمر الشوط الأول بتقدم أبناء السيد البدوي علي مصر للمقاصه بثلاثيه نظيفه واداء جيد واستحواذ كبير ...
وفي بدايه الشوط الثاني اشتعل الحماس من جانب فريق مصر للمقاصه حتي تمكن من تسجيل اول اهدافه بقدم اللاعب
حسين الشحات في الدقيقه ال57 من علي حدود منطقه الجزاء لتصبح النتيجه 3 لطنطا و1 لمصر للمقاصه ...
واستمر مصر للمقاصه في المحاوله وتهديد شباك إسلام طارق حارس مرمي طنطا ولكنه كان لهم بالمرصاد ...
وزادت المباراه حماساً من جانب الفريقين حيث الهدف الثاني لمصر للمقاصه بقدم اللاعب حسين الشحات صاحب الهدف الأول في الدقيقه 71...
كما حاول فريق طنطا بإحراز هدف رابع لكن محاولاته خلال الشوط الثاني كانت علي إستحياء علي عكس فريق مصر للمقاصه الذي قام بجهد كبير ليحرز هدف التعادل بقدم اللاعب حسين الشحات صاحب هدفين مصر للمقاصه ليتمكن من إحراز الهاتريك في الدقيقه 81...
واستمرت المحاولات من جانب الفريقين ليتمكن إحداهما من إحراز هدف التقدم وخطف الثلاث نقاط  ولكن الساحره المستديره اكتفت بالتعادل للفريقين ...
لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بثلاثه اهداف لكل فريق ليرتفع رصيد نادي طنطا إلي ال8 نقاط محتلاً المركز ال7 ويرتفع رصيد مصر للمقاصه إلي نقطتين محتلاً المركزال 17 .

Unknown

Unknown

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
جاري التحميل