حلول مصر في مشكلة النيل | مجمع نيوز
اخر الاخبار
recent

حلول مصر في مشكلة النيل

حلول مصر في مشكلة النيل

حلول مصر في مشكلة النيل
كتب .. م / كريم هلال . 



  المياه هى شريان الحياة ومستقبل الأمم التى لا يمكن أبدًا التخلى عنه .
لذلك لو نظرنا بتدبر وتفكير محض فى الازمة الاقتصادية لرأينا جزء كبير منها يخص الزراعة, وإذا تواجد الماء تواجد النبات .
وسنرى كيف أثرت قلة المياه على الحالة الاقتصادية ؟
مصر تعانى كثيراَ من نقص المياه قبل بناء سد النهضة ومصنفة  من دول الفقر المائى حيث نصيب المواطن المصرى من المياه سنويا  600 متر مكعب ! فى حين أن الحد الأدنى للفرد فى الدول المتقدمة  1000 متر مكعب .
أضف إلى معلوماتك إن حصة مصر من المياه 55.5 مليار متر مكعب سنويا , واستهلاكنا من المياه أكثر من 75 مليار متر مكعب , ويتم تعويض الفارق من خلال المياه الجوفية و إعادة تدوير مياه الصرف الزراعى والصحى .
سؤال يطرح نفسه الآن
ماذا لو استمر الوضع على ما هو عليه الآن ؟
بالتأكيد سيزداد الأمر سوء .
وعلينا كأفراد وحكومة أن ندرك الخطر الذى يواجهنا و ان نعى و نفهم ماذا يُدبرلنا .
لستُ بصدد الحديث عن تفاصيل سد النهضة فهناك صولات وجولات قد كُتبت لحل الازمة من أساتذة جامعات وخاصة كليات الزراعة , ولكن لايوجد تحرك حقيقى من قِبل الحكومة ,
ولا يُتعامل مع المشكلة كما ينبغى .

الحلول المقدمة لتفادى مشكلة نقص المياه
1-           لابد أن نبدأ فى توعية المزراعين والعمل على إستخدام طرق الرى الحديثة كالرى بالتنقيط والرى بالرش.
مازلنا حتي الآن نعمل بطريقة الرى بالغمر التى تُهدر كميات كبيرة من المياه .
2-           العمل على زراعة الاصناف الجديدة من المحاصيل التى تستهلك كمية كبيرة من المياه مثل الارز الذى يستهلك 9000 متر مكعب للفدان
التى تكفى لزراعة 3 أفدنة أخرى من اى محصول أخر.
فهناك أصناف جديدة تعمل على مقاومة الجفاف وبالتالى تستهلك كمية أقل ، وهذا سيدفعنا لحل مشكلة كبيرة من الإنتاج ونعمل على خفض الكمية المستوردة من الارز
3-           لابد من عمل حملة توعية كبيرة للمواطنين لحسن إستخدام المياه
4-           العمل على إعادة مشروع قناة جونقلى مرة أخرى
خاصة بعد ما تم ردم جزء منها .
قناة جونقلي : هو مشروع لانشاء قناة ري لنقل بعض من مياه بحر الجبل شمالًا لري الأراضي الزراعية في مصر والسودان ، بدأ شقها ولم يكتمل المشروع ثم توقف .
وفكرتها تقوم على شق قناة بطول 360 كم بين مدينتي بور وملكال في جنوب السودان ، وكان المخطط أن تؤدي القناة إلى توفير المياه التي تضيع في المستنقعات ، وتجفيف مليون ونصف فدان من أراضي المستنقعات الصالحة للزراعة فى السودان فكانت مصر ستأخذ هذه المياه .
وتعتبر هى أمل مصر بعد بناء سد النهضة .


فى الختام لابد من التعاون بين وزارة الرى وبين خبراء المياه فى مصر والاتفاق على حل موضوعى ودائم للمشكلة
ثم إرجاع الامر الى رئاسة الجمهورية .

لمتابعة الكاتب 
       
مجمع نيوز

مجمع نيوز

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
جاري التحميل