الإعدام لزوجة قتلت زوجها بالإشتراك مع عاشقها بكفر الشيخ | مجمع نيوز
اخر الاخبار
recent

الإعدام لزوجة قتلت زوجها بالإشتراك مع عاشقها بكفر الشيخ

الإعدام لزوجة قتلت زوجها بالإشتراك مع عاشقها بكفر الشيخ

الإعدام لزوجة قتلت زوجها بالإشتراك مع عاشقها بكفر الشيخ

كتبت .. شروق يوسف .

شهدت قرية أبوناعم التابعة لمركز قلين بمحافظة كفر الشيخ ، جريمة قتل بشعة بسبب العشق الممنوع ، الزوجة فجأة بعد زواجها لجأت إلى زميل الدراسة الذي كان يرواغها ويمطرها بكلام معسول ، بعد أن تبادلا أرقام هواتفهما ، حتى الوصول لمرحلة التخطيط من العائق الذي “ ينكد ” عليهم حياتهم وهو “ الزوج ” ، فقد هدأ “ إبليس ” من روعهما ، همس فى أذنيهما ، وصفق لهما حينما أصبح ذلك إعلاناً واضحاً للاستسلام ، استراحت نفسها المعتلة لتلك المسكنات واستكانت لوساوس الشيطان ، فأتما خطتهما الشيطانية ، وسلطا أنظارهما على زوجها المسكين الذي لم يتوقع منها غدراً.
“ أحمد ” تزوج ابنة عمه ، وكان على يقين من أنها أكثر من سيحفظ ماله وعرضه ، رغم فارق السن بينهما ، وحلم بإنجاب أطفال يحملون اسمه ، وسعى بعد الزواج على لقمة العيش بكل جهده ليوفر لها ولأبنائه كل ما يطلبونه ، ولم يكن السائق يعلم أن زوجته “ ابنة عمه ” والتي يكبرها بـ11 عامًا التي استأمنها على عرضه ستلوث شرفه ، بعدما سلمت نفسها لعشيق نسيت معه أمومتها وأمانتها ، و لم يدرك في بداية علاقاتهما أن فارق السن سيكون هو القشة ، التي تقسم ظهرهما فقد كان هو الصداع الذى دق رأسهما منذ أول يوم لهما في الزواج.
بدأت الجريمة تنكشف خيوطها في 25 يونيو 2017 ،عقب بلاغ تلقاه مأمور مركز قلين من المدعوة “ عزة.م.ص ” 19 عامًا ، طالبة بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الآزهر، يفيد بمقتل زوجها ويدعى “ أحمد.ر.ص ” 30 عامًا ، سائق ، مقيم بقرية أبوناعم التابعة لدائرة مركز قلين ، على يد شخصين مجهولين ، طعنًا بألة حادة داخل منزل الزوجية ، ووجود شبهة جنائية حول وفاته.
وأخطر اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية بالمديرية ، وأمر اللواء سامح مسلم مدير أمن كفر الشيخ ، بسرعة الانتقال إلى مكان البلاغ وكشف غموض الواقعة وأسباب حدوثها .
على الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي ، برئاسة العميد محمد عمار رئيس المباحث الجنائية بالمديرية،ضم ضباط مباحث قلين لكشف ملابسات الجريمة .
بالانتقال والفحص تبين أن الجثة مسجاة على ظهرها بسرير غرفة نومه بالطابق الثالث، وحولها آثار دماء ، يرتدي ملابسه الداخلية ، وبمعاينتها تبين وجود عدة جروح طعنية نافذة بالبطن، مما يدل على وجود شبهة جنائية حول وفاته.
كما تبين إصابة الزوجة بجرح قطعي بالجبهة ، وبسؤالها أقرت بدخول شخصين مجهولين إلى الشقة التي تقطن بها هي وزوجها بالطابق الثاث بمنزل العائلة بذات العنوان ، وتعديا عليهما بآلات حادة كانت بحوزتهما مما أسفر عن مقتل زوجها وإصابته ، نافية علمها بأسباب تعديهما عليهما بالضرب.
كما تبين لفريق البحث خلال معاينة لمسرح الجريمة عدم وجود أي آثار عنف ، وجميع مداخل الشقة سليمة.
تم وضع خطة بحث أهم بنودها ، إعادة استجواب المبلغة عن ظروف وملابسات وفاة زوجها ، فحص خلافات المجني عليه التى ترتقي لارتكاب الجريمة ، والمترددين على محل الحادث ، ومنطقة وقوعها ، وصولًا لشهود رؤية وتجنيد عدد من المصادر السرية الموثوق بها.
ومن خلال تنفيذ بنود تلك الخطة تبين أن وراء ارتكاب الجريمة كلا من الزوجة و “ عبد الخالق.ع.ج.م ” 22 عامًا ، حاصل على ليسانس دعوة إسلامية بجامعة الآزهر ، مقيم بمدينة نصر بالقاهرة ، وله محل إقامة آخر بمركز البلينا بمحافظة سوهاج ، لوجود علاقة عاطفية بينهما منذ الدراسة.
كشفت تحريات فريق البحث أن المتهمين اتفقا فيما بينهما على التخلص من الزوج المخدوع حتى يخلو لهما الجو و يتفرغان لبعضهما دون أن يعكر المخدوع صفو حياتهما حتى يستطيعان إتمام زواجهما .
كما تبين أن المتهمة أعطت لعشيقها “ نسخة ” من مفاتيح شقة الزوجية لتسهيل عملية دخولة للشقة ، لبدء تنفيذ مخططهما الإجرامي ، وفي يوم الواقعة حضر المتهم إلى الشقة حسب الميعاد المتفق بينهما ، وعقب استقراره داخل الشقة وأنه في مأمن ، قرر تنفيذ جريمته بعد التأكد من نوم المجني عليه ، حتى عاجله بعدة طعنات أسفرت عن إصابته بالإصابات السابق الإشارة اليها والتي أدت إلى وفاته في الحال .
وإمعانًا في عدم اكتشاف أمرهما اتفقا على قيام المتهم بالإعتداء على المتهمة أيضًا ، لإبعاد الشبهات عنهما ، وتضليل رجال المباحث بأن الواقعة تنتهي حسب الرواية التي تم الإتفاق عليها فيما بينهما ، إلا أن أعين مباحث كفر الشيخ كانت لهما بالمرصاد ، والتي واجهتها بما أسفرت عنه التحريات أعترفت بقيامها بالإتفاق مع عشيقها على قتل زوجها ليخلوا لهما الجو حتى يتزوجا عقب تنفيذ جريمتهم.
عقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع مديرية أمن القاهرة ، تم القبض على المتهم ، واعترف بارتكاب الجريمة بالإتفاق فيما بينهما بغرض التخلص من المجني عليه لارتباطهما بعلاقة عاطفية منذ أيام الدراسة ، وأنهما قررا الزواج عقب التخلص من الزوج .
تحرر المحضر رقم14150 لسنة 2017 جنايات مركز قلين ، وقرر المستشار محمد المجدوبي ، وكيل النائب العام تحت إشراف المستشار أحمد عاشور المحامي العام الأول لنيابات كفر الشيخ ، حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق ، ثم تمت إحالتهما لمحاكمة جنايات كفر الشيخ .
وفى جلستها الأخيرة اليوم السبت ، قررت محكمة جنايات كفر الشيخ الدائرة الثانية ، برئاسة المستشار السيد سرحان ، بإحالة أوراق المتهمة وشريكها في القضية رقم 14150 لسنة 2017 جنايات مركز قلين ، والمقيدة برقم 2600 لسنة 2017 ، إلى المفتي لتنال الزوجة الخائنة وشريكها عقابهما الذي يستحقاه .

Unknown

Unknown

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
جاري التحميل