ليفربول يتعادل على أرضه وصلاح يهدر العديد من الفرص | مجمع نيوز
اخر الاخبار
recent

ليفربول يتعادل على أرضه وصلاح يهدر العديد من الفرص

ليفربول يتعادل على أرضه وصلاح يهدر العديد من الفرص

ليفربول يتعادل على أرضه وصلاح يهدر العديد من الفرص
كتب .. كريم على .
تعادل نادى ليفربول الانجليزى ، مع نادى ستوك سيتى ، فى المباراة التي اقيمت اليوم على ملعب أنفيلد ، فى تمام الساعة الواحدة والنصف ، فى اطار الجولة الـ 36 من بطولة الدورى الانجليزى الممتاز ،
يحتل نادى ليفربول ، المركز الثالث ، برصيد 71 نقطة ، بفارق 3 نقاط عن نادى توتنهام ، صاحب المركز الرابع ، ويتأخر بـ 3 نقاط عن نادى مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني .

بينما يحتل نادى ستوك سيتي ، المركز التاسع عشر ، وهو ماقبل الاخير ، فى جدول ترتيب بطولة الدورى الانجليزى ، برصيد 30 نقطة ، بفارق نقطة وحيدة عن نادى وست بروميتش ، صاحب المركز الأخير ، وبتأخر 3 نقاط عن المركز
عن نادى ساوثهامبتون ، صاحب المركز الثامن عشر .

بدا الألمانى يورغن كلوب المباراة بطريقة 3_4_3 .
فى حراسة المرمى : كاريوس.
فى خط الدفاع غوميز ، ديك ، كلافان .
وفى خط الوسط  : ارنولد ، هندرسون ، ويجنالدوم ،مورينو.
وفى خط الهجوم : نجم الفريق الاول محمد صلاح ، وفيرمينو ، وانجز .
ويغيب اللاعب ساديو مانى النجم التانى للفريق بسبب الاصابة .

بينما بدأ نادى ستوك سيتى المباراة بطريقة 3_5_2
فى حراسة المرمى : بوتلاند.
وفى خط الدفاع : ايندى ، زوما ، شاوكروس .
وفى خط الوسط : بايور ، ديوف ، نداى ،الين ،بيترس .
وفى خط الهجوم : شاقرى ، كراوتش .
أستحوز نادى ليفربول على المباراة من الدقيقة الأولى ، وأهدر العديد من الفرص فى شوط المبارة الاول ، ولم يستطيع النجم المصري محمد صلاح ان يترجمها الى اهداف
وفى بداية الشوط الثانى قام نادى ستوك سيتى ، بالتغيير الاول له فى المباراة وهو نزول النجم المنتخب المصري رمضان صبحى ، بدلًا م مارتينيس ايندى .

حاول الفريقين فى تسجيل الهدف الاول ، ولكن التعادل خيم على المباراة
لتنتهى بالتعادل السلبى ، ليرتفع رصيد نادى ليفربول الى النقطة 72 ، ويرتفع رصيد نادى ستوك ستى الى النقطة 30 .
ومن المؤكد ان نادى مانشستر سيتى ، قد حسم بطولة الدورى لصالحه ، برصيد 90 نقطة ، بفارق 16 نقطة عن نادى مانشستر يونايتد صاحب المركز الثانى .
مجمع نيوز

مجمع نيوز

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
جاري التحميل