الأهلى يغلق ملف بيع وليد أزارو | مجمع نيوز
اخر الاخبار
recent

الأهلى يغلق ملف بيع وليد أزارو

الأهلى يغلق ملف بيع وليد أزارو

الأهلى يغلق ملف بيع وليد أزارو

كتبت .. سلسبيل عبدالله . 


أعلن محمد فضل مدير التعاقدات فى النادى الأهلى عن غلق ملف بيع مهاجم الفريق وليد أزارو الي نادى فورتشن الصينى بسبب تعامل الفريق الغير احتارفى .

وقد كلف فضل من قبل لجنة الكرة علي التفاوض مع النادى الصينى وذلك بعد موافقة الجهاز الفنى على ذلك ، وعلى قام فضل بالتفاوض مع النادى الصينى حول المقابل المالى وبقية شروط العقد بالتنسيق مع حلمى عبد الرازق ؛ المستشار القانونى للنادى وتم الاتفاق على أن يحصل الأهلى على مبلغ مالى قدره 8 ملايين و600 ألف يورو «كاش» و15 % من عائد بيعه لأى نادٍ آخر ، وأرسل الأهلى إلى النادى الصينى ما تم الاتفاق عليه كتابة وتلقى الموافقة على كافة البنود وفى مقدمتها المقابل المالى . 

وتفاجأ
فضل بمكالمة هاتفية من محامى فى انجلترا يخبره بقدومه للقاهرة للتفاوض ومناقشة بنود العقد وأنه مكلف من قبل النادى الصينى ، رحب به فضل وطلب منه أن يكون حضوره رسميًا وبتفويض رسمى من النادى الصينى .

وعقب وصوله عقد معه هو والمهندس
عدلى القيعى عدة جلسات تجاوزت الـ 13 ساعة طلب فيها اجراء تعديلات سبق وان التفق النادى الأهلى عليها مع النادى الصينيى .
 
ووضح من خلال طلبات ممثل النادى الصينى أن عملية البيع تدخل في مناطق مظلمة ولا يمكن للأهلى باحترافيته أن يشارك فى ذلك ، حيث طلب ممثل النادى الصينى أن تتم عملية البيع بموجب عقدين أولهما بمقابل 5 ملايين يورو تحت مسمى القيمة الشرائية للاعب والعقد الثانى بقيمة 3 ملايين و 600 ألف يورو تحت مسمى مقابل حقوق رعاية وهمية للأهلى ، على أن تدفع الشركة الراعية للنادي الصينى هذا المبلغ .

وأفاد المحامي الإنجليزى أن هذه الخطوة مطلوبة حتى لا يتحمل النادى الصينى الضرائب فى بلاده ، لاسيما ـ وعلى حد قوله ـ أن حال زيادة قيمة شراء اللاعب عن 5 ملايين يورو يدفع نادى فورتشن ضرائب بنسبة 100 % . 
ورفض الأهلى طلب النادى الصينى شكلًا وموضوعًا ، كما رفض التعامل مع الشركة الراعية للنادى الصينى فى عملية التعاقد ؛ لأن ذلك يخالف لوائح الفيفا .
التعديل الثاني الذي طلبه المحامى الإنجليزى هو تقسيط المبلغ على عدة دفعات ـ رغم موافقة نادي فورتشن السابقة على دفع المبلغ «كاش» ـ ، وأبدى الأهلى مرونة في هذا الأمر؛ احترامًا لرغبة اللاعب فى إتمام الصفقة ، وتم الاتفاق على دفع 5 ملايين يورو عند توقيع العقد ومليون يورو فى شهر أكتوبر و2 مليون 600 ألف يورو فى يناير القادم .
ووافق الأهلى على هذه الجدولة، إلا أن المحامي الإنجليزى عاد وطلب تعديلا ثالثا؛ وهو أن تكون نسبة الأهلى المتفق عليها من عائد بيع اللاعب« 15 %» من المبلغ الذي يزيد عن القيمة الحالية بدلا من حصوله على ذات النسبة من قيمة بيعه كاملة إلى أي نادٍ آخر، ورفض النادى هذا الطلب أيضًا .
أما التعديل الذى طلبه المحامى وأثار علامات استفهام وهو الخاص بالبند الذى أصر الأهلى على وجوده في العقد « فى حالة بيع اللاعب أو إعارته داخل جمهورية مصر العربية خلال فترة التعاقد يحصل الأهلى على مبلغ 5 ملايين يورو أخرى، كما يحصل الأهلى على نفس القيمة حال قيام النادى الصينى بفسخ التعاقد مع اللاعب» وطلب الأهلى وجود هذا البند فى عقد أى نادٍ آخر يشترى أزارو من النادى الصينى خلال فترة التعاقد، ولم يقف الأمر عند هذا الحد بل تفاجأ محمد فضل فى نهاية اجتماعه مع المحامى الإنجليزى أنه لا يملك حق التوقيع على العقد وحضر للتفاوض فقط وأنه سيقوم برفع الأمر للنادى الصينى .
وإزاء التعامل غير الاحترافى والتراجع عن العديد من البنود التى تم الاتفاق عليها كتابةً ، وعدم وضوح الرؤية من جانب النادى الصينى ، قررت لجنة الكرة إغلاق ملف بيع اللاعب وإبلاغ الجهاز الفني باستمرار وليد أزارو مع الفريق الفترة القادمة ، والتركيز مع زملائه فى البطولات المحلية والقارية .
Unknown

Unknown

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
جاري التحميل